Tunisia vs Algerie CAN 2017 [Match Report]

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas

Tunisia vs Algerie CAN 2017 [Match Report]

Message par Admin le Mer 1 Fév - 13:44


**تحليل مباراة تونس و الجزائر** :
تونس و بعد الهزيمة أمام المنتخب السينيغالي في المباراة الإفتتاحيّة ما عادش عندو خيارات إلاّ الظفر بالثلاث نقاط في المباراة الثانية التي جمعته مع المنتخب الجزائري .
المنتخب الوطني التونسي يدخل المباراة بخطّة 4-2-3-1، البلبولي في حراسة المرمى ، النڨاز على اليمين ، علي معلول على اليسار و في محور الدفاع نلقاو كلّ من صيام بن يوسف و ايمن عبد النور في حين انه وسط الميدان عرف عودة امين بن عمر الي في رأيي رجل المباراة مكان حمزة لحمر ، فرجاني ساسي و قدامهم نلقاو وهبي الخزري الي دخل مكان لاري العزوني، نعيم السليتي ، يوسف المساكني و احمد العكايشي كرأس حربة .
الدقائق الأولى من المباراة عرفت سيطرة طفيفة للمنتخب الجزائري و شفنا كثير من الفرص الضائعة و الي وجدت حارس كبير اسمه ايمن المثلوثي ، شفنا ردّة فعل من المنتخب التونسي عبر كرات كانت نوعا ما سانحة للتسجيل لو لا غياب التوفيق لمهاجم اتحاد جدة السعودي احمد العكايشي .
شفنا حوارات تكتيكية بالجملة بين جورج ليكنز و هنري كاسبارجاك :
هنري حاول إيقاف أهم العناصر في المنتخب الجزائري و هم رياض محرز الي نجح امين بن عمر في إيقافو و اسلام سليماني الي نعرفو خطورتو كي يبدأ عاطي بالظهر للمرمى .
إبراهيمي في رأي الوحيد إلّي لقا لعبو و تفوّق في أغلب الحوارات الفردية مع حمدي النڨاز و الي إسغلّ سرعتو كيما يلزم و نجح في إختراق الدفاع التونسي لأكثر من مرّة و تحصّل على مخالفات خطيرة .
المنتخب التونسي حاول انه يطيّح في نسق المباراة و يجاري الماتش و رجع المنتخب للطريقة متاعو الي يربح بيها و هي قبول اللعب . تونس في أول الشوط الاول قبل برشا لعب و حاول يلعب على الهجومات المعاكسة و الي ما كانتش خطيرة نظرا لضعف التمركز لأحمد العكايشي و الي طاح في مصيدة التسلل لأكثر من خمس مرّات .
المعروف في كورة القدم انك اذا فزت بمعركة وسط الميدان ستفوز حتما بالمباراة و هذا الي صار المنتخب التونسي تفوق كليا في جميع الحوارات الفردية في وسط الميدان و المردود الكبير الي قام بيه كلّ من أمين بن عمر و فرجاني ساسي الي ظهرو انسجام كبير بيناتهم و شفنا تفاهم كبير بين هذا الثنائي في تبادل الأدوار الدفاعيّة، علاش ؟
اول حاجة فرجاني ساسي وجد روحو مرتاح في التغطية الدفاعية خاطر بن عمر كان هو ديما الي يظغط على حامل الكورة و هذا الي ماريناهش في مباراة السينيغال خاطر حمزة لحمر ما لعبش نفس الدور الي لعبو امين بن عمر و ما شفناش زادة نفس التفوق العددي الي خلقو المنتخب السينيغالي في المباراة الافتتاحية ثاني حاجة هو اعتياد امين على وجود متوسط ميدان دفاعي و لكلّنا نعرفو المستوى الي ظهر بيه بن عمر في النجم الساحلي مع الكامروني فرانك كوم لذلك هذا التفوّق في وسط الميدان كيما قلنا مالأول اجبر كاسبارجاك جورج ليكنز على الاعتماد على الإطراف و التعويل على المهارات الفردية لنجم ليستر سيتي رياض محرز و ياسين ابراهيمي و في آخر المطاف لعبة كرة القدم هي لعبة جماعيّة .
بالنسبة لهجوم المنتخب التونسي ، كيما قلنا حاول هنري انه يطول الكورة على احمد العكايشي طيلة الشوط الاول و المنتخب الحقيقة ما وجعش القدّام بلغة الكورة .
الشوط الثاني المنتخب ركّز هجماتو على الأطراف و توصيات المدرب عطات أكلها و هي المساندة الهجومية لعلي معلول و حمدي النڨاز و التعويل على المهارات الفردية لكل من نعيم السليتي و يوسف المساكني و اللقطة الي جابت الهدف الاول لتونس هي الي اتّرجم كلامي .
المنتخب الجزائري تمسّ معنويّا بعد قبول الهدف الشيء إلّى خلانا نشوفو برشا كورات ضايعة و برشا تمريرات خاطئة و هذا الي زاد سهّل المأمورية لمنتخب تونس و الي خلّاه يظغط بشكل أفضل و الاكيد الي في الكورة الظغط يولّد الانفجار هذا الي ترجمو نعيم السليتي في تسجيل ضربة الجزاء الي تحصّل عليها وهبي الخزري .
الجدير بالذكر انه المنتخب التونسي حتّى و بعد تسجيل الهدف الثاني قعد يهاجم و ما قبلش اللعب بطريقة سلبيّة و التغييرات كانت في محلّها بنسبة 97 % و هو خروج العكايشي - الي قلّق برشا حسب رأي الدفاع الجزائري بتحرّكاتو في ظهر المدافعين و الظغط العالي على الكورة لكن ما قامش بمهمتو على أكمل وجه و هي تسجيل الأهداف- و دخول ياسين الخنيسي المعروف بالسرعة متاعو في ظلّ الإرهاق و التعب الي ظهر على مدافعي الخضر .
التغيير الثاني هو دخول محمد علي اليعقوبي مكان وهبي الخزري و عودة المنتخب للّعب بثلاث مدافعين محوريين و هي التشكيلة إلي تعود بيها المنتخب طيلة 3 سنوات ليصبح الرسم التكتيكي 5-2-2-1 في الدفاع يتحوّل في الحالة الهجوميّة إلى 3-6-1.
الهدف الجزائري جاء على الجهة اليسرى و الي يتحمّل فيه الدفاع مسؤولية كبيرة اوّلا علي معلول الي لا ظغط على حامل الكورة و لا غلق المساحات على ڨديورة إلّي لقا روحو مرتاح فالتوزيع نظرا للتغطية المتأخّرة لأمين بن عمر و التمركز الخاطئ لدفاع المنتخب و الي اربعة لاعبين من المنتخب الجزائري كانو بمفردهم .
على العموم يجب الإستفادة من الأخطاء الي تنجّم تكلّفنا غالية في قادم المبارايات .
تونس كانت الأفضل على الملعب تكتيكيّا هنري كاسبارجاك تفوّق على جورج ليكنز و إن شاء لله بالروح و العزيمة الإنتصار على منتخب الزيمبابوي و الترشّح إلى الربع النهائي .
بقلم : مروان عليبي

Admin
Admin

Messages : 11
Date d'inscription : 24/11/2015

Voir le profil de l'utilisateur http://marwenalibi.forumofficiel.fr

Revenir en haut Aller en bas

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut

- Sujets similaires

 
Permission de ce forum:
Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum